الأصالة والمعاصرة تعيش أزمة داخلية

الوطن 24/ متابعة

أثارت قرارات الأمين العام لحزب “البام “حكيم بن شماش، غضبًا واسعًا في صفوف الحزب، حيث لم ترق أعضاء من المكتب السياسي للحزب وعلى رأسهم أحمد اخشيشن وعبد اللطيف وهبي ومحمد الحموتي وآخرون، فاعتبروها “غير ملزمة” إلا لابن شماش بصفته الشخصية، موضحين أنه في الإجتماع الطارئ للمكتب السياسي للحزب، تلا تلك القرارات ملحا على التأكيد أنه اتخذها منفردا.

وعرف الإجتماع للمكتب السياسي لحزب”الجرار” نقاشا متوترا، عقب إعلان حكيم بنشماش الأمين العام للحزب عن تجريد محمد الحموتي من مهامه كرئيس للمكتب الفدرالي للحزب، بعد إعلانه دعم سمير كودار كرئيس للجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني، وإتخاذ قرار سحب تفويض رئاسة المكتب الفدرالي”من الحموتي وتوليه للمهمة مجددا”، مع إحالة ملف إجتماع تشكيل اللجنة التحضيرية على لجنة الأخلاقيات للبث القانوني في مجمل التجاوزات والخروقات المسجلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *