السفير الاسباني بالرباط: عائلة “بركة” ساهمت ومازالت في تعزيز وتقوية العلاقات المغربية الاسبانية على مر الحقب

الوطن 24/ كادم بوطيب

أكد السفير الاسباني بالرباط ريكاردودييز هوشلايتنر أن عائلة بركة ساهمت بشكل كبير وفعال في تعزيز وتقوية العلاقات المغربية الاسبانية على مر الحقب والسنين،مسجلا هنا المبادرات والأعمال الجليلة التي طالما قام بها الفقيد الأستاذ عبد الهادي بركة نقيب الشرفاء العلميين من أجل الرقي بهذه العلاقات إلى أسمى الدرجات، معتبرا إياه صديق اسبانيا الكبير، وهو نفس الشيء الذي يحرص عليه باقي أفراد هذه العائلة الشريفة لما فيه مصلحة البلدين الصديقين.

وأضاف السفير خلال كلمة له أثناء حفل اختتام الدورة العاشرة للمهرجان الدولي لفروسية ماطا أمس الأحد 2 أكتوبر 2022، أن هذه الدورة حققت النجاح المطلوب، على اعتبار أن هذا المهرجان بات رمزا للحوار والتلاقي والتعاون بين كل المشاركين المغاربة والأجانب، ومنوها باشراك الصناع اليدويين في معرض المنتجات المجالية والصناعة التقليدية، والذي يعرف مشاركة بمشاركة تعاونيات من مختلف أقاليم وجهات المملكة.

ومعلوم أن هذه الدورة التي نظمت بجماعة أربعاء عياشة مدشر زنييد بإقليم العرائش على مدى ثلاثة أيام، انعقدت تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، ومن تنظيم الجمعية العلمية العروسية للعمل الاجتماعي والثقافي، بشراكة مع المهرجان الدولي للتنوع الثقافي اليونيسكو، تحت شعار “ماطا تراث أصيل ورافعة للتنمية المستدامة”، وتميزت بمجموعة من الفقرات الثقافية والفنية والتراثية التي لقيت الاقبال الكبير من قبل زوار المهرجان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *