المغرب: تكريم شخصيات من بينهم البرلماني محمد العربي المرابط في اختتام مسابقة تجويد القرآن الكريم لجمعية التعاون والتضامن بمرتيل.

الوطن 24/ متابعة: ع. أوضبجي

بمناسبة وفاة المغفور له محمد الخامس طيب الله ثراه، نظمت جمعية التعاون والتضامن بمرتيل وتحت إشراف المجلس العلمي المحلي لعمالة المضيق الفنيدق، حفل توزيع جوائز النسخة الأولى مسابقة في تجويد القران الكريم. لفائدة تلميذات وتلاميذ مدارس مدينة مرتيل.

  بعد ظهر اليوم الثلاثاء 18 أبريل الجاري بالمركز الثقافي بمدينة مرتيل أمام حضور وازن لشخصيات من بينهم النائب البرلماني محمد العربي المرابط إلى جانب فعاليات جمعوية وسياسية وممثلي مجلس جماعة مرتيل ومجلس عمالة المضيق الفنيدق ومجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة، عرفت هذه المسابقة الدينية الرمضانية مشاركة 18 من تلاميذ وتلميذات يمثلون 9 مؤسسة تعليمية من مدينة مرتيل من أصل 12.

تم افتتاح هذه المسابقة التي عرفت حضور وازن لشخصيات من بينهم النائب البرلماني محمد العربي المرابط إلى جانب ممثلي كل من مجلس جماعة مرتيل ومجلس عمالة المضيق الفنيدق ومجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة وفعاليات سياسية والمجتمع المدني، والعديد من الأطر الإدارية والتربوية والتلاميذ وأولياء أمورهم ومجموعة من الضيوف، بتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم تم استماع للنشيد الوطني.

قبل أن ترحب مسيرة الجلسة الأستاذة مريم بدري رئيسة جمعية التعاون والتضامن بلجنة التحكيم المكونة من خلية نساء من مجلس العلمي المحلي لعمالة المضيق الفنيدق كل من ذ.نبيلة شقارة _ ذ.فاطمة العباسي _ ذ.عائشة المحراوي، وكل المشاركين والمساهمين لإنجاح هذا النشاط المبارك، إضافة  النائب البرلماني محمد العربي المرابط الذي لا يبخل عن تقديم الدعم بدون أي أهداف شخصية لمختلف الأنشطة الثقافية والاجتماعية  والدينية للجمعية.

وساد في المسابقة جو روحاني قرآني أصغت آذان القلوب إلى تلاوات مباركات بما أفاء الله تعالى على المشاركين من شدي الألحان وصفاء الأصوات. ولم يخلو جو التباري من إرشادات وتوجيهات لجنة التحكيم التي شملت مجال التجويد حيث عرفت أصوات وقراءات جميلة يصعب معها اختيار الفائزين.

وأفرزت المسابقة على الفائزين الآتية أسماؤهم:

_ المرتبة 1 :  ندى ولاد الحاج من مؤسسة ام كلثوم.

_ المرتبة 2 :  ياسمين بلحنيني من مؤسسة عبدالله ابراهيم.

المرتبة 3: المهدي عبريزة من مؤسسة عبد الله ابراهيم.

وتهدف هذه المسابقة الدينية التي كانت ناجحة بكل المقاييس إلى تشجيع الأجيال الصاعدة على حفظ القرآن الكريم وترتيله وتجويده، واكتشاف المواهب الشابة في هذا المجال.

وفي ختام هذا الحفل الديني القرىني تم تسليم الشواهد التقديرية والجوائز على التلاميذ الفائزين في هذه المسابقة، كما تم تسليم الجوائز الى باقي المشاركين 15 .

 وبهذه المناسبة أيضا تم تكريم العديد من الوجوه التي ساهمت في دعم ونجاح هذا العرس الديني الروحاني وتحفيظ القرآن وتعليم ابجديات ترتيله لشباب المدينة من بينهم السيد محمد العربي المرابط، لجنة التحكيم المجلس العلمي المحلي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *