المغرب: خليلوزيتش يعبر عن إستيائه بعد مطالبته بالرحيل وتقديم استقالته

الوطن24/ ســلا

عبر البوسني وحيد خليلوزيتش المدير الفني للمنتخب المغربي عن إستيائه جراء الإنتقادات التي وجهت له مؤخرا، مدافعا في نفس الوقت عن فترة عمله مع أسود الأطلس، مؤكدا أنه حقق الأهداف التي طلبت منه حتى الآن ويتقبل الانتقادات لكنه انزعج من المطالبات المستمرة من البعض برحيله.

وقال وحيد في المؤتمر الصحفي الذي عقده يوم أمس الخميس في مركز محمد السادس بسلا: “نحن نعرف أنه من الصعب إرضاء الجميع أو أن يحبك الجميع لذلك أنا أيضا لا أحب تلك الفئة التي لا تحبني أو تنتقدني”.

وأضاف “تعودت على ذلك وكانت لي عدة تجارب، وعشت وضعيات صعبة على غرار تدريبي منتخبات اليابان وكوت ديفوار وغيرها أنا أيضا أعمل من أجل النجاح وتحقيق أهدافي كما أتقبل الانتقادات بدل اللاعبين”.

وأشار إلى أنه سمع عدة أشياء لم تعجبه مؤكدا أن الأصوات التي طالبته بالرحيل والتقدم باستقالته تسببت في إزعاجه، قائلا “أنا لست مرتزقا لم آت إلى هنا لجمع الأموال ولو أيقنت أنني فاشل في مهامي لذهبت على الفور”.

واستطرد مدرب أسود الأطلس “ما يجعلني أتمسك بتدريب المغرب هو مشروع رياضي كروي وليس المال كما روجوا عني”.

وتابع المتحدث ذاته “أتعجب من الهجوم علي بسبب الأداء في مباراة واحدة أمام بوروندي حيث حاولنا خلالها تجربة خطة جديد لأول مرة لست مستبدا كي لا أقبل الانتقادات لكن ما حدث معي كان فيه نوع من الظلم”.

واستمر خليلوزيتش “لا يعقل أن أتعرض لتلك الغارات العنيفة بسبب مباراة بوروندي بعد كل الذي أنجزناه سابقا، تأهلنا بشبه علامة كاملة صحيح أننا سجلنا هدفا واحدا أمام بوروندي لكننا أهدرنا فرصا سهلة وعديدة، لذلك لم يكن انتقادا في محله”.

ونوه “لدي طاقم فني مساعد رائع، وأعضاء بأفضل مستوى هم يشتغلون دون كلل أو ملل لدينا مثلا 5 أشخاص وأكثر في الجهاز الطبي أنا لا أقبل أيضا أن يتعرض مساعدي مصطفى حجي للانتقادات”.

وأردف خليلوزيتش “لا أعرف ما السبب حجي لاعب أعطى الكثير للكرة المغربية، لذلك أنا متمسك به وأؤكد لكم أنه سيبقى معي إلى آخر يوم لي بالمنتخب”.

وواصل “شخصيا أثق في حجي وما قام به وسعيد بتواجده معي ومرافقته لي ضمن الطاقم الذي اخترته ولن أقبل بالإهانات والهجمات التي تطاله والتي تثير دهشتي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *