المغرب: من يتستر على خروقات (ع.ع) أستاذ الفيزياء بالثانوية التأهيلية مولاي عبد الله الشريف بسوق أربعاء الغرب.

الوطن24/ بقلم: عبد الباري أولاد علي

    من بعد ما نشرنا مقال بعنوان “دروس الإضافية المسائية بمدينة سوق الأربعاء (الابتزاز والتجارة في النقط)”، تلقينا عدة اتصالات من تلاميذ وتلميذات وآباء وأمهات التلاميذ  يشتكون من اختلالات وخروقات لا حصر لها يتورط فيها أستاذ مادة الفيزياء (ع.ع) العامل بالثانوية التأهيلية مولاي عبد الله الشريف بسوق أربعاء الغرب بسبب كثرة غيابه وخاصة يوم السبت صباحا بما يحرم التلاميذ من حقهم في التعلم وسرعة تمرير البرنامج الدراسي دون  فهم واجتياز فروض المراقبة دون إطلاع التلاميذ على تلك الفروض  بعد تصحيحها من قبل الأستاذ والتي يحصل فيها تلاميذ الذين يجرون لديه الدروس الخصوصية على نقط عالية دون غيرهم من تلاميذ القسم الذين لا يستطيع أولياءهم تحمل كلفتها الغالية التي تتجاوز 200 درهم شهريا فيكونون ضحية عدم وقوعهم في ابتزاز الأستاذ ليفرض عليهم  تلك الدروس الخصوصية فرضا.

     لقد أصبح هذا الأستاذ (ع.ع) حديث الخاص والعام والإدارة التربوية ومصالح التفتيش لا تخضع هذا الأستاذ للمراقبة والضحية هم التلاميذ.

   فمتى تتحرك تلك المصالح لوضع حد قانوني لخروقات الأستاذ المذكور ومحاسبته على هذا الهدر التربوي والتعليمي قبل استفحال قضيته لتصبح قضية رأي عام؟؟

ولنا عودة إلى أساتذة باقي المواد خاصة العلمية منها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *