المغرب: ميمون خويا موح باشا مشرع بلقصيري نموذج رجل السلطة المتمرس والخبير

الوطن 24/ متابعة

بات السيد ميمون خويا موح باشا مدينة مشرع بلقصيري   نموذجا في التضحية و العمل الجبار الذي يقوم به منذ إعلان حالة الطوارئ الصحية  بفعل انتشار فيروس كورونا.

ميمون خويا موح

وقد عاينت جريدة “الوطن 24” تدخلات السيد الباشا داخل السوق العشوائي تحت إشراف رئيس المجلس الجماعي بكل حزم وصرامة وكذلك المخلين بتوقيت الحظر معتبرا هذا الأخير أن مصلحة الوطن فوق الجميع وان سيادة القانون يجب أن تطبق كما هي لأن مصير أرواح الناس أمانة في عنق السلطات .

والتضحيات الجسام التي يقوم بها رجال السلطة بالملحقة الإدارية الأولى والثانية وأعوانهم والقوات المساعدة ورجال الأمن في تدخلاتهم اليومية النهارية والليلية للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

ولعل اشتغال رجال السلطة وأعوانهم ليل نهار وبعيدا عن دفئ وحنين الأسرة وتدخلاتهم  لوقف المخالفين للحجر الصحي ما هو الا جانب من الجوانب المشرفة والمشرقة لخدمة وطنهم الغالي وأبناء شعبهم النبيل وملكهم بكل اخلاص وتفاني وهذا ما لوحظ في عدم تسجيل أية حالة بالمدينة منذ انتشار الفيروس اللعين بالمملكة المغربية .

ميمون خويا موح

وقد كانت التعليمات الإدارية ولاسيما الميدانية للسيد لحبيب ندير عامل إقليم سيدي قاسم  على تطبيق القانون على الجميع حتى يخرج الجميع منتصرا في معركة الحياة ضد جائحة فيروس كورونا المستجد بفعل الانضباط الكلي للحجر الصحي.

واذا كانت تعليمات السيد عامل إقليم سيدي قاسم  قد نجحت بشكل كبير في مواجهة هذا الوباء فإن العمل الكبير للسيد باشا مدينة مشرع بلقصيري مرفقوقا  بقائد الملحقة الإدارية الأولى والسيد خليفة القائد رئيس الملحقة الإدارية الثانية والسيد رئيس مفوضية شرطة مشرع بلقصيري  شكلوا قيمة مضافة لساكنة المنطقة.

ميمون خويا موح نموذج رجل السلطة المتمرس والخبير كيف ذلك وهو الذي راكم تجارب متنوعة في الإدارة الترابية باقاليم كلميم سطات العرائش الرشيدية أسفي إنه ابن جبال الأطلس منطقة أزيلال الابية.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *