المغرب: نادي “المصلى كاردن” يحتضن افتتاح لعبة البادل بطنجة.

الوطن24/ كاظم بوطيب

في خطوة هي الأولى من نوعها بالمغرب، وبفضاء نادي “المصلى كاردن “وعلى هامش أنشطتها الرياضية والاشعاعية نظمت مؤسسة “ريستينتكا” المالكة لفندق “المنزه وفيلا دو فرانس” مساء اليوم السبت 8 أبريل الجاري مبارة افتتاحية للعبة البادل، وهي المبارة التي شارك فيها عدد من المحترفين والهواة والمشجعين.

وقد حضر هده المبارة الافتتاحية الرائعة والممتعة كل من السيد محمد برادة المدير العام لفندق المنزه، والسيد هشام الناصري المسؤول التجاري للفندق، وعدد أطر مؤسسة “ريستينتكا”، ومن ممثلي وسائل الاعلام المحلية والوطنية.

وقال السيد بنحمو محمد المدير التقني لنادي “المصلى كاردن” أن لعبة البادل هي رياضة من رياضات المضرب، بحيث تختلف عن رياضة التنس الأرضي المعروفة في الولايات المتحدة وكندا. عادةً ما تُلعب البادل بشكل زوجي في ملعب مُغلق بحوالي 25% أصغر من حجم ملعب التنس. تَكمن الاختلافات الرئيسية في أنَّ الملعب به جدران زجاج ويمكن لعب الكرات عليها كما في لعبة الإسكواش. يجب أن يكون ارتفاع الكرة أثناء اللعب عند مستوى الخصر أو أقل منه.

وفيما يتعلق بالإرسال يقول السيد بنحمو أنه يجب أن تطبق القواعد الآتية:

في لعبة بادل، تبدأ كل لعبة بإرسال الإرسال إلى ملعب الخصم بشكل قطري مشابه للتنس.

 –اللاعب يجب أن يسمح للكرة أن ترتد مرة واحدة قبل ضربه ويجب ضرب الكرة تحت مستوى الخصر.

يجب أن يبقى المرسل قدمًا واحدة على الأقل على الأرض عند الضرب.

قد لا تلمس أقدام اللاعب أو تعبر خط الخدمة أثناء الإرسال.

مسموح تلامس الكرة مع الشبكة في المنتصف

يجب أن تهبط كرة الإرسال في مربع الإرسال الخاص بالخصم.

إذا قفزت الكرة في مربع الإرسال وضربت الجدار الجانبي أو الخلفي ، فهذا يعد إرسالًا صالحًا ويجب أن يلعبه اللاعب المنافس.

إذا اصطدمت الكرة بالشبكة ثم ارتدت في مربع الإرسال وضربت الجدار الجانبي أو الخلفي ، فهذه كرة يجب أن تعاد.

إذا هبطت الكرة في مربع الإرسال وصدمت السياج السلكي ، فإنها تعتبر خطأ.

إذا اصطدمت الكرة بالشبكة ثم هبطت في مربع الإرسال وصدمت السياج السلكي ، فإنها تعتبر خطأ.

في لعبة بادل – كما في التنس – تحصل على إرسال ثان.”

وللإشارة فإن البادل أو البادل تنس كما يطلق عليها البعض هي أحد رياضات المضرب، وتختلف عن التنس الأرضي المشهورة، وظهرت هذه الرياضة لأول مره في أواخر القرن العشرين في المكسيك على يد رجل يدعى إنريكي كوركويرا، وانتشرت بعد ذلك في جميع أنحاء العالم. وهي في طريقها اليوم في مبادرة نوعية من طرف نادي “المصلى كاردن” العريق بطنجة.

وقد أقيمت أول بطولة عالمية للبادل في عام 1992 في أسبانيا وهي “بطولة العالم للبادل” بتنظيم من الإتحاد الدولي للبادل وتشمل الرجال والنساء وتقام كل سنتين، وقد حصد اللاعب الأرجنتيني “روبرتو جاتيكر” أول لقب في أول نسخة للبطولة، والأرجنتين هي أعلى الدول حصولاً على الميداليات لبطولة البادل بواقع 14 ميدالية, 10 منها ذهبية و4 فضية.

كما أقيمت بطولة العالم للبادل ولأول مرة في الشرق الأوسط وفي القارة الآسيوية في عام 2021 بدولة قطر نظمها الإتحاد القطري للتنس والإسكواش والريشة الطائرة وشارك في البطولة أكثر من 320 لاعب ولاعبة من 16 دولة مختلفة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *