المغـرب: خلال فطور رمضاني، تكريم الأستاذ إدريس الرفاعي نائب الوكيل العام لاستئنافية طنجة.

الوطن24/ كادم بوطيب

اعترافا بالمجهودات الكبيرة والجبارة، التي يبدلها الأستاذ إدريس الرفاعي نائب الوكيل العام لاستئنافية طنجة، ثم تكريمه مؤخرا على هامش فطور رمضاني جماعي، حضره عدد من المسؤولين القضائيين، أبرزهم الأستاذ أحمد بوحلتيت رئيس المكتب الجهوي للودادية الحسنية للقضاة بالدائرة الاستئنافية لطنجة، والأستاذ عبد الله معوني عضو المجلس الأعلى للسلطة القضائية، والأستاذ محمد رضوان رئيس المكتب المركزي للودادية الحسنية للقضاة، وعدد آخر من الموظفين والقضاة المنتميين للدائرة القضائية لاستئنافية طنجة.

وجرى هدا التكريم المستحق تكريسا للأعراف المغربية، وعرفانا بالجهود الجبارة التي بذلها الأستاذ الرفاعي طوال مدة عمله بهذه المحكمة الرائدة، كنائب للوكيل العام للملك .

هذا الاحتفال هو تكريس للأعراف المهنية و عرفان بالجهود التي بذلها السادة القضاة طوال مدة عملهم بهذه المحكمة و مساهمتهم في تحقيق النجاعة القضائية، منوهين في الوقت نفسه بأخلاقهم العالية بدءا بالأستاذ الرفاعي الذي يشغل منصب نائب أول للوكيل العام بمحكمة الإستئناف بطنجة ، إلى جانب الأستاد مراد التادي الوكيل العام للمحكمة ، والأستاد بوشعيب محب رئيس المحكمة.

وقد عبر الحاضرون عن تهنئتهم له مؤكدين على حسن السيرة المهنية و الكفاءة التي يتحلى بها الأستاد الرفاعي متمنيين له مسارا مهنيا موفقا.

وقال الحاضرون في هدا التكريم المستحق للأستاد الرفاعي   الشريف الأصل والنسب، هو تكريم للقيم النبيلة التي تطوق رسالة القضاء التي تجمع ما بينه وبين القضاة الدين اشتغلوا إلى جانبه، والتفاتة لبث الروح في أعراف وتقاليد القضاء المبنية على العرفان وفي نفس الوقت دعوة بنكهة إحتفالية لبذل المزيد من الجهد و التضحية للرفع من مكانة القضاء موضحين أن مدة عمله باستئنافية طنجة التي ناهزت العقدين من الزمن، كانت و ستظل ذكرياتها كالشمس التي تنير كل صباح، ولا يمكن أن تولد داخل المرئ إلى مشاعر دافئة تطيب بالحب و المودة لهاته المدينة الجميلة و لساكنتها الطيبين مردفين القول أن الأستاد الرفاعي مثال للإنسانية و الأخلاق العالية، كان وسيبقى دائما للتواصل الدائم وحفظ روابط المودة التي ستظل ساكنة في قلوب المسؤولين القضائيين بمحكمة الاستئناف بطنجة و جميع قضاتها وأطرها وجميع مساعدي القضاء وكل الحاضرين.

ويأتي تكريم الأستاذ إدريس الرفاعي، حسب المنظمين تنويها بجهوده التي بذلها في خدمة العدالة من عدة مواقع خلال مسيرته بسلك القضاء.وخاصة مند توليه مسؤولية نائب أول للوكيل العام لمحكمة الإستئناف بطنجة.

وأثنى المسؤولون القضائيون وكل الحاضرين على الأعمال والخدمات الجليلة التي أسداها الأستاذ الرفاعي للقضاء وللإنسانية والعدالة عموما. ذات الخدمات والأعمال التي وصفت بالجادة والمتميزة، مما جعل المكرم دائما محط التنويه من قبل المسؤولين برئاسة النيابة العامة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *