المغـرب: عمالة اقليم سيدي سليمان تحتفل باليوم العالمي للمراة 08مارس 2024.

الوطن 24/ متابعة

نظمت عمالة إقليم سيدي سليمان يوما احتفاليا يومه الجمعة 08 مارس 2024 بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للمرأة وذلك تحت شعار “المرأة والفتاة في صلب اهتمامات المبادرة الوطنية للتنمية البشرية”،

ويأتي هذا الاحتفال الذي يعد فرصة للتذكير بالتزامات المبادرة الوطنية للتنمية البشرية وكذا كافة شركائها في تعزيز دور المرأة في عدة مجالات، حيث أن المرأة هي العنصر الفاعل والأساسي القادر على إنجاح دينامية التنمية البشرية عبر الاعتناء بالطفولة المبكرة، التي تعتبر دعامة أساسية للمبادرة الوطنية. حيث أن هذه المرحلة جاءت متماشية مع الرؤية المولوية، وذلك من خلال برامجها الأربعة حيث عرفت تدخلات المبادرة خلال الفترة الممتدة مابين سنوات 2019-2023 إنجاز عدة مشاريع وأنشطة مهمة خاصة بالمرأة على صعيد إقليم سيدي سليمان بلغت 91 مشروع ونشاط بكلفة إجمالية تقارب 26 مليون درهم استفاد منها ما يزيد عن 61 ألف امرأة بمختلف مراحلها العمرية وتجلت هذه المشاريع والأنشطة فيما يلي:

1-البرنامج الأول “تدارك الخصاص على مستوى البنيات والخدمات الأسايسة”

في إطار هذا البرنامج فقد استفادت مايقارب 1100 امرأة وشابة في العالم القروي من 4 مشاريع تم إنجازها في قطاع التعليم والصحة تهم بالأساس الداخليات ودار الولادة

2-البرنامج الثاني “مواكية الأشخاص في وضعية هشاشة”

إن تعزيز حقوق المرأة وتحسين وضعية الفئات الهشة يندرج ضمن الأهداف الرئيسية للمرحلة الثالثة في برنامجها الثاني، “مواكبة الأشخاص في وضعية هشاشة “. وفي هذا السياق، وخلال الفترة 2019-2023، تمكنت أكثر من 2600 امرأة من الاستفادة من 26  نشاطا ومشروعا لمحاربة الهشاشة.

3- البرنامج الثالث “تحسين الدخل والإدماج الاقتصادي للشباب”

  فقد استفادت ما يقارب 1000 شابة من خدمات الاستقبال والاستماع والتوجيه بمنصة الشباب لسيدي سليمان كما استفادت 68 شابة من مشاريع في إطار محوري دعم الحس المقاولاتي لدى الشباب ودعم الاقصاد الاجتماعي والتضامني

4- البرنامج الرابع “الدفع بالرأسمال البشري للأجيال الصاعدة”

 في محوره الأول يهدف هذا البرنامج إلى “تعزيز صحة وتغذية الأم والطفل”، فقد استفادت قرابة 57450 امرأة من الخدمات التي توفرها مختلف المشاريع الممولة في هذا الصدد (تجهيز المراكز الصحية والمستوصفات بالتجهيزات الخاصة بصحة الأم والطفل، سيارات الإسعاف، حقيبة الولادة للنساء وحديثي الولادة ودور الولادة)

كما مكنت المشاريع التي تهدف إلى “تعميم التعليم الأولي في المناطق القروية” بإقليم سيدي سليمان خلال الفترة الممتدة ما بين سنوات 2019-2023، من إدماج 84 مربية في سوق الشغل على مستوى مناطقهم، من خلال الاستفادة من التدريب المؤهل، أي ما يعادل 54 في المائة من المربين الذين تم توظيفهم ب 141 وحدة للتعليم الأولي التي تم افتتاحها خلال الفترة ما بين 2019-2023 حيث استفادت من هذه الحجرات ما يقارب  4273 مستفيدة في سن ما بين 5 و 6 سنوات

وفيما يخص محور “الدعم المدرسي والتفتح المدرسي”، ولا سيما مكافحة الهدر المدرسي، على مستوى إقليم سيدي سليمان فإن أزيد من 420 فتاة استفادت من خدمات الإيواء بمختلف دور الطالبة والداخليات كما استفادت فتيات العالم القروي من خدمات النقل المدرسي عبر دعم أسطول النقل المدرسي بعدد كبير من الحافلات

 كما استفادت أكثر من 1200 تلميذة من دروس الدعم والتقوية في المواد الأساسية كاللغة الفرنسية ومادة الرياضيات خاصة التلميذات اللواتي حصلن على نقط ضعيفة من اجل تحسين مستواهن الدراسي ومساعدتهن من اجل إتمام مشوارهن الدراسي بنجاح

أما فيما يخص التفتح المدرسي فقد تم إحداث وتجهيز مركز للتفتح المدرسي كما تم برمجة مركز آخر بمعايير عالية الجودة تتضمن مختلف الأنشطة الثقافية والرياضية والفنية الهادفة إلى تعزيز وصقل شخصية ومهارات التلاميذ على صعيد إقليم سيدي سليمان. 

وقد عرف هذا الاحتفال توزيع مجموعة من المشاريع بلغت قيمتها الإجمالية 9.3 مليون درهم ففي إطار برنامج تحسين الدخل والادماج الاقتصادي للشباب تم توزيع 15 مشروعا لفائدة الشباب بقيمة إجمالية بلغت 1.05 مليون درهم أما في إطار برنامج تقليص الفوارق الاجتماعية والترابية بالوسط القروي فقد تم توزيع 11 حافلة للنقل المدرسي بقيمة إجمالية بلغت 3.85 مليون درهم وفي إطار برنامج الدفع بالأجيال الصاعدة وبرنامج تقليص الفوارق المجالية والترابية ومن أجل تحسين الولوج للخدمات الصحية بالإقليم شهد هذا اليوم تسليم 3 سيارات إسعاف تم اقتناؤها بمبلغ إجمالي 1.2 مليون درهم لفائدة المندوبية الإقليمية للصحة والحماية الاجتماعية من أجل تعزيز العرض الصحي بكل من مصلحة الولادة بسيدي سليمان ودار الولادة بسيدي يحيى الغرب (تخصان تحسين ظروف تنقل المرأة والطفل) والمركز الصحي القروي بعامر الشمالية وفي إطار برنامج التنمية القروية تم تسليم وحدة طبية متنقلة للفحص الإشعاعي للثدي بقيمة إجمالية بلغت 3.2 مليون درهم لفائدة المندوبية الإقليمية للصحة والحماية الاجتماعية بسيدي سليمان وذلك في إطار دعم البرنامج الوطني للكشف المبكر عن سرطان الثدي.

كما تم إعطاء الانطلاقة لمعرض المشاريع النسائية الممولة في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بساحة البلدية، هذا المعرض الذي تضمن عرض منتوجات متنوعة في مجال الخياطة والعسل ومستخلصات الزيوت والنباتات العطرية ومواد التجميل ومنتوجات أخرى

وقد جعلت المبادرة الوطنية للتنمية البشرية من التنمية الاقتصادية والاجتماعية للمرأة هدفا ذا أولوية لمرحلتها الثالثة التي أطلقها جلالة الملك في 19 شتنبر 2018. ولهذا نسعى من خلال هذا اليوم الاحتفالي الذي جاء تحت شعار ” المرأة والفتاة في صلب اهتمامات المبادرة الوطنية للتنمية البشرية “، والذي يجمع الأطراف المعنية من سلطة إقليمية وسلطات محلية ومصالح خارجية ونسيج جمعوي وممثلين عن القطاع الخاص إلى نشر والتعريف بأهمية المرأة وضرورة دعمهن اجتماعيا و كذا في إطار التمكين الاقتصادي للمرأة وهوما سيساهم بلا شك في تحسين ظروف عيشهن ومدى انعكاس ذلك على محيطهن الأسري والمجتمعي. حيث تعتبر التنمية الاقتصادية والاجتماعية للمرأة رافعة حاسمة للتنمية الأسرية، ومن ثم للتنمية البشرية بالمملكة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *