المغرب: وزير الصحة يعطي انطلاقة خدمات مركز تصفية الدم بالجماعة الترابية أوطاط الحاج وعدة مشاريع أخرى بإقليم بولمان.

الوطن 24/ كادم بوطيب

في إطار الدينامية التي تشهدها المنظومة الصحية الوطنية تنفيذا للتعليمات الملكية السامية المتعلقة بإجراء إصلاح جذري وعميق للقطاع، ولتسريع وتيرة إنجاز مشاريع تأهيل البنيات التحتية الصحية لمواكبة تنزيل ورش تعميم الحماية الاجتماعية والتغطية الصحية الشاملة، أشرف وزير الصحة والحماية الاجتماعية، البروفيسور خالد آيت طالب، يومه الجمعة 14 يوليوز 2023، بمعية عامل إقليم بولمان، السيد عبد الحق الحمداوي، وبحضور ممثلي السلطات المحلية والترابية، على إعطاء خدمات مركز تصفية الدم بالجماعة الترابية أوطاط الحاج، بالإضافة إلى الإشراف على تسليم معدات بيوطبية وسيارات إسعاف لفائدة عدة جماعات بإقليم بولمان.

وذكرت وزارة الصحة في بـــــلاغ لها، توصلنا بنسخة منه، أن  إعطاء انطلاقة خدمات مركز تصفية الدم بأوطاط الحاج، يأتي في إطار تعزيز العرض الصحي على مستوى جهة فاس مكناس، ولاسيما عمالة بولمان والجماعات التابعة لها، إضافة إلى تقريب الخدمات الصحية من ساكنة هذه المناطق، وضمان ولوجهم لخدمات صحية ذات جودة وتقليل عناء التنقل إلى الأقاليم المجاورة.

ويهدف هذا المركز إلى التكفل وتقديم خدمات طبية وعلاجية لفائدة مرضى الفشل الكلوي بالإقليم وسد الخصاص المسجل في هذه الخدمات، وذلك في أفق تحقيق السياسة التي تبنتها وزارة الصحة والحماية الاجتماعية والرامية إلى بلوغ هدف صفر حالة انتظار لدى مرضى القصور الكلوي في جميع مراكز تصفية الدم بمختلف جهات وأقاليم المملكة.

ويتكون المركز الذي تم تشييده على مستوى مستشفى القرب أحمد بن ادريس الميسوري، في إطار شراكة بين وزارة الصحة والحماية الاجتماعية، والمبادرة الوطنية للتنمية البشرية والمجلس الإقليمي لبولمان والجماعة الترابية أوطاط الحاج، من عدة مرافق صحية وعلاجية، كما يتوفر على طاقة سريرية تقدر ب 20 سريرا، يوجد منها 10 أسرة تحت الخدمة، فيما سيتم تزويده بالأسرة ال 10 الأخرى قبل نهاية هذه السنة، وسيقدم خدماته لفائدة مرضى القصور الكلوي على مستوى جماعة أوطاط الحاج والمناطق المجاورة.

وبذات المناسبة، أشرف الوزير والوفد المرافق له على مراسيم تسليم كمية مهمة من المستلزمات الطبية الأساسية الخاصة بصحة الأم والطفل لفائدة 6 مراكز صحية قروية من المستوى الأول ل 6 جماعات ترابية تابعة لإقليم بولمان، ويتعلق الأمر بالجماعات القروية؛ سيدي بوطيب، ويزغت، أنجيل، كيكو، الرميلة والجماعة القروية العرجان.

كما أشرف الوزير على مراسيم تسليم 3 سيارات إسعاف مجهزة بأحدث الوسائل والمعدات لفائدة 3 جماعات ترابية على مستوى إقليم بولمان، ويتعلق الأمر بالجماعة القروية فريطيسة، والجماعة القروية القصابي ملوية إضافة إلى الجماعة القروية سكورة مداز.

وتأتي هذه المبادرة في إطار برنامج المبادرة الوطنية للتنمية البشرية المتعلق بتقليص الفوارق المجالية والاجتماعية بالوسط القروي، كما تروم تسهيل ولوج ساكنة إقليم بولمان للخدمات الصحية وفك العزلة عن ساكنة المناطق النائية وتمكينهم من وسائل نقل صحية حديثة ومجهزة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *