المغرب: جمعية ARDI تضامن مع ضحايا الزلزال وساكنة المناطق المتضررة وتناشد الحكومة إعطاء الأولوية للمناطق الجبلية

الـوطن 24/ متابعة

بقلوب مفجوعة وعيون دامعة تابع مكتب جمعية إقلاع للتنمية المتكاملة (ARDI)، كارثة الزلزال الذي ضرب مناطق واسعة من بلادنا،  ليلة الجمعة 8 شتنبر 2023، وأدى إلى سقوط مئات الشهداء والجرحى والمشردين، وسوى بالارض العديد من القرى والمداشر  الجبلية.

وبمناسبة هذه الفاجعة الأليمة:

1-   تتقدم جمعيتنا بأحر التعازي واصدق المواساة إلى اسر الضحايا، والى المغاربة  قاطبة، راجية الشفاء العاجل للجرحى، والرحمة للمتوفين والصبر والسلوان لأسرهم المكلومة،

2-   تشيد عاليا بالتضامن التلقائي المغربي الأصيل الشعبي والرسمي مع اسر الضحايا والمتضررين، من خلال الانخراط في عمليات الإنقاذ، وكثافة التبرع بالدم، وجمع وتوجيه مختلف الوسائل الحياتية والمواد الغذائية الى ساكنة المناطق المتضررة،

3-   تدعو أبناء قصبة بني عمار وجماعة نزالة بني عمار وجبل زرهون عموما، الى الانخراط القوي في عمليات التضامن بمختلف أشكالها وفي مقدمتها التبرع بالدم،

4-   تناشد الحكومة المغربية والمجالس المنتخبة بإلحاح شديد، إعطاء الأولوية للتجمعات السكنية الجبلية في المناطق المتضررة وفي مختلف ربوع البلاد، والتي تبين بالواضح، من خلال هذه الكارثة، انها تفتقر وتعاني من الخصاص الكبير على مستوى البنيات التحتية وشروط الحياة الكريمة، مما يتطلب الكثير من الجهد والاهتمام والتخطيط والتمويل الحكومي للنهوض بها وجعلها في مستوى المناطق الحضرية، ووضع حد نهائي لواقع: “المغرب النافع والمغرب غير النافع” الذي يسيء للبلاد والعباد،

5-   تدعو أعضاء مجلسها الاستشاري  إلى المساهمة بكل ما في الإمكان، للتخفيف من معاناة  الأسر المكلومة والمنكوبة، ودعم المجهود الوطني والشعبي لتجاوز هذه المحنة بسرعة وبأقل الأضرار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *