كتاب جديد في نقد التجربة الشعرية النسائية المغربية.

الوطن24/ متابعة

أصدر الباحث والناقد المغربي الدكتور سعيد يفلح العمراني، كتابا جديدا حول الشعر النسائي المغربي المعاصر، ضمنه عنوانا فرعيا “الخطاب الصوفي بين جمالية الرمز وسلطة اللغة. يندرج هذا الكتاب الذي صدر في10 مارس من هذا العام 2023 ضمن سلسلة بحث متصلة ومتسلسلة ومتناغمة حيث يعد هذا الكتاب الجزء الثالث من الدراسة التي اشتغل الناقد فيها على المتن النسائي المغربي الشعري بحيث ركز على أهم أعلامه من قبيل الشاعرة سعاد الناصر وأمينة المريني والشاعرة وفاء العمراني ومليكة العاصمي وغيرهن. ولعل الجدير بالذكر هنا أن الكتاب الاول من السلسة خصص لتناول تيمة أو موضوع الجسد في الشعر النسائي المغربي (الجسد في محاورات الذات الأنثوية) بينما ركز في الجزء الثاني على الازدواجية الفنية في الشعر النسائي المغربي المعاصر. ليأتي هذا الجزء الثالث لاستكمال عملية سبر أغوار الشعر النسائي المغربي الذي تتنوع خطاباته وتتفرع وتتطور بتطور الزمن وبظهور حساسيات شعرية جديدة وواعدة. ولعل اهتمام الناقد المغربي سعيد يفلح العمراني بالشعر النسائي راجع لسببين أولهما كونه متخصص ناقش دكتورته في هذا المجال، ثانيا لأنه يؤمن بمتانة وقوة الشعر النسائي المغربي في عالمنا العربي الذي لازال فيه الشعر حاضرا ومؤثرا.

هذا ويتناول الناقد في كتابه الجديد قضية الرمز وسلطة اللغة في السعر الصوفي الامر الذي يتجلى أساسا ويظهر في شعر الشاعرة أمينة المريني التي كتبت في التصوف كثيرا لذا سلط الكاتب مجهر نقده على كتاباتها التي تفيض دلالة ورمزا صوفيين ولعل هذا ما يشعره القارئ إزاء قراءته عناوين دواوينها، التي توحي بعالم مغاير وبلغة إشراقية مثال ذلك ديوانها من أوراق الحلاج الآخر وديوان مكابدات ثم مكاشفات وغير ذلك.

إجمالا إن كتاب الناقد سعيد يفلح العمراني من الأهمية بمكان لأنه يواكب تجارب مهمة في متننا العربي التي لم تحظ للأسف بالمواكبة النقدية والدراسة الأكاديمية المنشودة والضرورية لخلق حيوية شعرية وتوسيع أفق الشعر النسائي المغربي خاصة والعربي عامة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *